IMG_1730-e1447452912418-500x360

في 12 نوفمبر 2015، نظمت منظمة أميركيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB)، مع عدد من المنظمات غير الحكومية الاميركية أمسية شعرية في العاصمة واشنطن للتضامن مع الشاعر القطري المسجون محمد العجمي الذي يقضي حاليا حكما بالسجن لمدة 15 عاما بسبب قصيدة شعرية.
الزميلة في (ADHRB) إلين دوثوي وهي المسؤولة عن التحشيد لدعم حقوق الانسان والديمقراطية في كل من قطر والامارات، اشرفت على برنامج الامسية التي حضرها جمع من الشعراء والمثقفين.

_______________________________________________________________________________

IMG_1740-e1447452498938انطلقت الامسية الشعرية بقراءة الشاعر زين الامين قصيدة كتبها الشاعر القطري محمد العجمي من زنزانته باللغة العربية، وقام بترجمتها إلى الانجليزية كريم جيمس (أبو زيد). وقال الشاعر الامين “إن السجن كان أشد قسوة من كلمات العجمي، وإن قصيدة العجمي تتحدى القمع في دولة قطر”، ودعا الامين كل الشعراء والفنانين للنضال من أجل قناعاتهم والاستمرار في جهودهم الرامية إلى قول الحقيقة. 

_______________________________________________________________________________
IMG_1754-e1447452610436-500x360وتحدث عن المغالطة التي تزعمها الحكومة القطرية بتقديم نفسها أمام العالم كدولة حرة، في الوقت الذي أدخلت الشاعر العجمي السجن بسبب قصيدة.
من جهته تحدث الشاعر جوزيف روس عن موضوع الاضطهاد. و قرأ قصيدتين الى نيلسون مانديلا، واخرى عبارة عن محادثة خيالية بين مانديلا وتريفيا مارتن.
كما قرأ السيد روس قصيدة كتبها أحد طلابه بعنوان ما يمكن أن يقال؟ سلطت الضوء على الظلم العنصري في الولايات المتحدة وفي ختام القصيدة تطرق الى المسيقار جون كولترين والشخصية البارزة في مقاومة العنصرية مارتن لوثر كينغ.

_______________________________________________________________________________

CTqBdUZWsAAo3A_.jpg largeالشاعرة رشا عبد الهادي سلطت الضوء على أصوات المظلومين من خلال تجربتها باعتبارها أميركية فلسطينية. وقرأت قصيدة للشاعرة ليزا سهير بعنوان “المبادئ التوجيهية” وتركز على كيفية التغلب على تحديات الصور النمطية السلبية للعرب الاميركيين. كما قرأت قصيدتها بعنوان “هل فلسطين في كل مكان”؟ حول النضال الفلسطيني من أجل الحرية. واختتمت رشا عبد الهادي بقصيدة مغربية تقليدية بعنوان “تهريب الكلمات على مرأى من الجميع”.

_______________________________________________________________________________

CTp_1g_VAAA20Sv.jpg largeمن جهتها ركزت سارة براوننج خلال قصائدها على القمع والظلم الذي ترتكبه الولايات المتحدة سواء في الداخل أو الخارج. ومجموعة قصائد اخرى بعنوان: “في غوانتانامو” و “6 قتلى في غارة” ، كما أشارت براوننج إلى دور الولايات المتحدة في الحرب على الإرهاب. واختتمت بقصيدة بعنوان “بنات في الأحمر على صفحة واحدة”.

_______________________________________________________________________________

CTqCvOYVEAE6T_C.jpg largeواختتمت الفعالية بقصائد من أمين درو الذي أعرب عن تشجيعة للفنانين المشاركين وتقديره للقائمين على الفعالية التي اعتبرها منبراً للتواصل مع الجمهور. ومن ثم قرأ ثلاث قصائد تسلط الضوء على جذوره الفلسطينية وتنشئة الأميركية، وقصيدة حول أهمية والده في حياته.