ثلاثة نواب فرنسيين يطالبون وزير الخارجية بممارسة الضغوط على البحرين لإنهاء  الإنتهاكات المتزايدة بحق الأستاذ حسن مشيمع والدكتور عبد الجليل السنكيس

 لفت ثلاثة أعضاء من البرلمان الفرنسي إنتباه وزير أوروبا والشؤون الخارجية، جان إيف لودريان، إلى حالة حقوق الإنسان المقلقة في البحرين. وقد حظي ذلك بدعم المزيد من التعليقات التي أدلى بها عضو آخر من البرلمان في 12 أكتوبر 2021. وأشار جميع النواب صراحة إلى الحالة المقلقة لقائد المعارضة السياسية حسن مشيمع، الذي لا تزال صحته[…]

قمع البحرين لنشاط النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان على الإنترنت انتهاكٌ فاضح لحرية التعبير

استجابةً لتزايد احتجاجات ونشاط المواطنين على الإنترنت، لا سيما أثناء وبعد الحركة المؤيدة للديمقراطية في البحرين عام  2011، كثفت حكومة البحرين جهودها لإسكات النقد السلمي وترهيب النشطاء على الإنترنت. إلى جانب قانون مكافحة الإرهاب الواسع وغير الواضح، تقوم البحرين بقمع المعارضة عبر الإنترنت من خلال تشريعات الجرائم الإلكترونية، بما في ذلك قانون جرائم تقنية المعلومات[…]

ملفات الإضطهاد: حسين جعفر عبد الرضا جعفر محمد

كان حسين جعفر محمد طالبًا بحرينيًا يبلغ من العمر 19 عامًا عندما تم إعتقاله  تعسفيّاً عام 2014، مما منعه من إكمال دراسته. بعد إدانته في عدة قضايا، هو يقضي حاليًا عقوبة السجن في سجن جو، وحُرم من الإتصال بأسرته لمرات عديدة. كانت السلطات تلاحق حسين لمدة عامين تقريبًا وتلقى عدة إستدعاءات للمثول أمام المحكمة. ونتيجة[…]

القمع والوحشية والإفلات من العقاب: نظرة عامة على المدافعين عن حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية

على مدى سنوات، زادت المملكة العربية السعودية من قمعها للمدافعين عن حقوق الإنسان. من أجل إسكات المعارضين، تقوم السلطات الحكومية باستجواب واحتجاز وسجن المدافعين عن حقوق الإنسان بشكل تعسفي بموجب قانون مكافحة الإرهاب وقانون مكافحة الجرائم الإلكترونية بسبب أنشطتهم السلمية وعملهم في مجال حقوق الإنسان. في بلد لا يتمّ فيه التسامح مع حرية التعبير والتجمع[…]